alsibyan
مرحبا بك عزيزي /عزيزتي في منتدى مجلة الصبيان الإلكترونية نزلت أهلاً وحللت سهلاً ...


رابطة معجبي مجلة الصبيان الإلكترونية ، والطفل السوداني الاعلامي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول
أهلا وسهلا بكم في منتدى مجلة الصبيان للكبار والصغار ، نجمع أكبر توقيع هنا مطالبين بإعادة مجلة الاطفال وتعاود إصدارها كما كانت ، من حق أطفالنا الاستمتاع بمتابعـة المجلة ، ونركز في طلبنا تدريب الطفل السوداني إعلامنا ، وايضا فكرتنا في تحويل عمّك تنقو إلى شخصيـة كرتون ... والباب مفتوح للمدارس وللأطفال بالمشاركة هنا في المنتدى دمتم ... زاهر الطيب صاحب الفكرة
نفيدكم بان هنا في المجلة الالكترونية لمجلة الصبيان إستشارة طبية مباشرة مع الدكتورة/ أمال محمد أحمـد وهي جاهزة لكل إستفساراتكم في تقديم النصائح المباشرة لكم بخصوص صحة الطفل والصحة العامة نشكر الدكتورة لاستقطاعها جزء من وقتها لمساعدة الامهات والاباء في مجالها ( الصيدلة ) وتقدم إرشادتها إمتنانا وحبا في مجلة الصبيان ومعجبيها

شاطر | 
 

 يعقوب عليه السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
salma
مشرفـة قسم القصص
مشرفـة قسم القصص
avatar

عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 16/12/2009

مُساهمةموضوع: يعقوب عليه السلام   الخميس فبراير 04, 2010 5:37 pm

يعقوب عليه السلام
نبي من أنبياء الله-عز وجل-، اصطفاه الله، فهو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم -عليهم السلام-، بشرت الملائكة به إبراهيم -عليه السلام- زوجته سارة، قال تعالى: (فبشرناها بإسحاق ومن وراء إسحاق يعقوب) [هود: 71].
ولد يعقوب -عليه السلام- محاطًا بعناية الله ورحمته، سائرًا على منهج آبائه، وكان ليعقوب اثنا عشر ولدًا سمَّاهم القرآن الكريم بالأسباط، وكان أجلهم قدرًا، وأنقاهم قلبًا، وأسلمهم صدرًا، وأزكاهم نفسًا، وأصغرهم سنًا، يوسف -عليه السلام-، لذا كان يعقوب -عليه السلام- يحوطه بمزيد من العناية والحنان وهذا شيء طبيعي، فالأب يحنو على الصغير حتى يكبر، وعلى المريض حتى يبرأ.
وكان يعقوب -عليه السلام- مثالاً يحتذى للأب الذي يقوم بتربية أولاده على الفضيلة، فيقوم بأمرهم، ويسدي لهم النصح، ويحل مشاكلهم، إلا أن الشيطان زين للأبناء قتل أخيهم يوسف لما رأوا من حب أبيهم له، لكنهم بعد ذلك رجعوا عن رأيهم من القتل إلى الإلقاء في بئر بعيدة، لتأخذه إحدى القوافل المارة، وحزن يعقوب على فراق يوسف حزنًا شديدًا، وأصابه العمى من شدة الحزن، ثم ردَّ الله إليه بصره، وجمع بينه وبين ولده.
وبعد فترة من الزمن مرض يعقوب-عليه السلام- مرض الموت، فجمع أبناءه وأخذ يوصيهم بالتمسك بالإيمان بالله الواحد وبعمل الصالحات، قال تعالى: (أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب الموت إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلها واحدًا ونحن له مسلمون) [البقرة: 133].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يعقوب عليه السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
alsibyan :: القسم الاسلامي :: حياة الرسول صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: